مطالب برلمانية بزيادة نقاط تجميع القمح لمنع التكدس أثناء عمليات التوريد

تقدم النائب ماجد طوبيا بطلب إحاطة موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزيرى التموين والزراعة، بشأن نقاط تجميع محصول القمح، وهل تم وضع آلية محددة لتوزيع النقاط بشكل يضمن عدم التكدس من قبل المزارعين أثناء عملية التوريد للحفاظ على الإجراءات الوقائية المتبعة الاحترازية لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا، والحفاظ على أرواح المواطنين؟

وأوضح عضو مجلس النواب أن موسم توريد محصول القمح من المواسم التى تحظى باهتمام كبير، وعلى الرغم من الجهود المبذولة من قبل الجهات المعنية بالأمر إلا أن هناك بعض الملاحظات ومنها على سبيل المثال أزمة نقاط التجميع، وفى ظل الظروف الراهنة والأوضاع الجارية لا بد أن تكون هناك متابعة لحظية لما يجرى أثناء عملية التوريد لمنع التكدس، وذلك من خلال زيادة أعداد نقاط التجميع على مستوى كافة المحافظات.

وطالب عضو البرلمان بتشكيل غرفة لمتابعة موسم توريد القمح من الوزارات المنوط بها هذا الأمر، وأن يكون لديها أكثر من سيناريو للتعامل مع بعض الملاحظات التى قد تنتج أثناء عمليات التوريد سواء نقاط التجميع أو تحصيل المستحقات أو ما شابه، على أن يتم وضع أكثر من مقترح للتعامل مع مثل هذه الملاحظات فى حال وجودها، لافتا إلى أن الحكومة تتبع سياسة الخطوات الاستباقية فى الفترة الأخيرة، وهذا الأمر انعكس على الكثير من الأمور لعل أبرزها أزمة فيروس كورونا وكيف اتخذ الحكومة خطوات استباقية للتعامل مع الأزمة ولابد أن تكون هذه السمة السائدة بجميع الوزارات.

جدير بالذكر أن وائل عباس معاون وزير التموين، قال إن القيادة السياسية وجهت بتأمين احتياطي استراتيجي للدولة المصرية من كافة السلع من 3 إلى 6 أشهر، مضيفا أن المتوقع توريد 3.6 مليون طن من القمح، وبعد انتهاء التوريد لهذا الموسم يصل الاحتياطي إلى 7 أشهر، مؤكدا أن موسم هذا العام مبشر.


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment