طلب إحاطة يحذر من مصانع بير السلم للكمامات المغشوشة

 

تقدم النائب خالد مشهور، نائب منيا القمح وعضو اللجنة التشريعية، بطلب إحاطة موجه لرئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، حول ظهور ضعاف النفوس، الذين يستغلون الكوارث والأزمات فى التربح، فى حين أن الدولة تحارب فيروسًا أرهب العالم أجمع، وعلى رأسه الدول الكبرى، حيث يحاول البعض استغلال أزمة فيروس كورونا، لتصنيع الكمامات فى أماكن غير مرخصة أو ما يمكن أن تسمى بمصانع بير السلم، وتقديم منتج غير مطابق للمواصفات الطبية، سعيا وراء التربح السريع.

 

وأوضح أنه بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا، وظهور عجز كبير فى الكمامات لدى الصيدليات، وارتفاع أسعارها، بدأت ظاهرة تصنيعها بشكل غير مطابق للمواصفات فى الظهور، ما دفع المواطنين لشراء كمامات غير مطابقة للمواصفات الطبية، لعدم معرفتهم بجهة تصنيعها، وظنهم أنهم فى مأمن من الفيروس، وهو غير صحيح، وخطورة هذا الأمر تكمن في زيادة فرص الإصابة بالعدوى بنسبة 100%.

 

وأشار مشهور إلى أن تصنيع الكمامات بطريقة غير مطابقة للمواصفات يعتبر جريمة لأن ضررها مباشر على من يستخدمها، ولأن التاجر يغش المواطن فى صحته، حيث يبيع له وهم الوقاية من الإصابة، وأضاف الأسوأ هو تداول المستلزمات الطبية المغشوشة خلال مواقع التواصل الاجتماعى، مطالباً مباحث التموين والسلطات المختلفة بالتعامل مع قضايا الكمامات والمطهرات والمنظفات والمستلزمات والأدوية المغشوشة كقضية أمن قومى؛ لأن هؤلاء التجار يسببون الوفاة للمواطنين بشكل مباشر، كما يجب تشكيل لجان شعبية للمشاركة فى التفتيش بالتعاون بين اتحاد الغرف التجارية واتحاد الصناعة.

 

وأكد النائب أن هناك دور مهم للمواطن فى محاصرة الفيروس، عبر مساندته الشعبية للدولة فى مواجهة التجار الفاسدين، الذين يقومون بتصنيع الكمامات المغشوشة، والإبلاغ عن أى شخص يقوم بهذا الفعل، لأن هذا الدور يمثل مساندة للوطن.

Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment