مياه الشرب بالمنيا: رفعنا مايقرب من 14.5 مليون متر مكعب مياه أمطار

قال المهندس ياسر الشهاوى رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمحافظة المنيا، إنه بالتنسق مع اللواء أسامه القاضى محافظ المنيا، والمهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، تمكنت شركة المياه من رفع ما يقرب من 14.5 مليون متر مكعب من مياه الأمطار، خلال اليومين الماضيين، بمختلف مراكز المحافظة، ومازالت عدد من السيارات تقوم برفع المياه من قرية عزلة الجدامى بمركز مغاغة .

وأضاف "الشهاوى" فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن الشركة دفعت بما يقرب من 100 معدة سحب مياه الأمطار فى مراكز المحافظة والطرق السريعة، ومنها عربات كاتشى والباكو وحتى الطلمبات الصغيرة، تم الدفع بها لمواجهة مياه الأمطار الغزيرة التى شهدتها المحافظة منذ يوم الخميس الماضى، بالإضافة إلى فتح مطابق الصرف الصحى لتستوعب كميات المياه المتساقطة نتيجة الأمطار  .

ولفت إلى أنه فى إطار الخطة التى تم وضعها للتعامل مع الأمطار، تم وقف عدد من المحطات نظرا لوصول كميات مياه غير صالحة مليئة بالأتربة ومحطات أخرى تم فصل الكهرباء عنها نهائيا، كما قمنا بإخراج محولات محطات عدد من محطات المياة خارج الخدمة ، بالإضافة أنه تم الاعتماد على الأبار الارتوازية، وقال أن تلك المحطات جميعها عاد إلى الخدمة ولم يتبقى منها محطة واحدة  .

واشار إلى أن تلك المياه التى تم سحبها قمنا بمعالجتها وتصريفها على محطات الصرف الصحى ، غير أن هناك أجزاء من المياه صرفت بغير إرادتنا على مخرات السيول وجزء منها فى النيل  .

واستطرد أن تلك المياه يتم الاستفاده منها بشكل كبير ، وأوضح أن سيارات سحب المياه مازالت تعمل حتى الآن فى قرية زاوية الجدامى التابعة لمركز مغاغة والتى امتلئت شوارعها بمياه الأمطار .

وأوضح أننا قمنا بتشكيل غرفة عمليات مركزية بديوان عام الشركة ، وربطها بغرف عمليات فرعية بكافة الفروع والتنسيق الكامل والمستمر مع غرفة عمليات المحافظة والشركة القابضة .

وتم متابعة تجهيز كافة سيارات الحملة الميكانيكية من سيارات مياه الشرب والكسح واللوادر والحفارات والتريسكلات المحملة بجراكن توزيع المياه ، وكذا وحدات الكسح الصغيرة " الكوبوتا" الوحدات النقالى والمولدات الكهربائية وتم تجهيز فرق الصيانة اللازمة من الفنين المتخصصين للتغلب على أى أعطال حال حدوثها .

إلى جانب ربط المعمل المركزى بالشركة بالمعامل المتنقلة لآخذ عينات من المياه بصفة مستمرة والتأكد من صلاحية المياه للاستخدام الآدمى ، وكذلك الدفع بكميات أضافية من الشبة والكلور تحسبا لزيادة العكارة فى المصادر المائية ( نهر النيل – الترعة الأبراهمية – البحر اليوسفى)  .

وقمنا بتجهيز عدد من المحطات للعمل احتياطيا فى حالة خروج أى محطة خارج الخدمة أثناء الأمطار ، وتم مراجعة وتطهير جميع البيارات وكذا المطابق والشبكات والدفع بسيارات الكسح فى تلك المنطقة والاماكن المنخفضة لشفط المياه المتواجدة بها من جراء تلك السيول ، وتم توفير احتياطات من الشبه بالمحطات الكبرى وهى ، "محطة الصعايدة بمغاغة ـ المحطة الرئيسية ببنى مزار - محطة على باشا بمطاى ـ محطة عرب الزينة بسمالوط - محطة المنيا الجديدة ـ محطة كدوان جنوب المدينة ـ محطة بنى أحمد ـ محطة المعصرة بملوى ـ المحطة البحرية والقبلية بمدينة المنيا أرض سلطان"  .


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment