أوبر تنقل نزاعها مع كولومبيا للتحكيم الدولي.. اعرف التفاصيل

كشف المدير العام لشركة أوبر في أمريكا اللاتينية جورج جوردون عن أن أوبر أبلغت الحكومة الكولومبية أنها تدرس تحويل نزاعها مع دول الإنديز إلى التحكيم الدولي، وذلك عقب انتهاك صفقة تجارية مع الولايات المتحدة بسبب تصعيد النزاع، وقال مسئول الشركة إن حساباته الأولية تشير إلى أن الأضرار الناجمة عن تعليق الخدمة في كولومبيا سوف تتجاوز 250 مليون دولار، وذلك بحسب موقع TOI الهندى.

وكانت سلطات كولومبيا قد أمرت أوبر في ديسمبر 2019 بالتعليق الفورى لخدماتها، بعد فشل حل نزاع بين شركة أوبر وشركة Cotech SA الكولومبية، وانتهاك أوبر للقواعد، وذكرت صحيفة "الباييس" الإسبانية، أن هيئة مراقبة الصناعة والتجارة الكولومبية أمرت بوقف شركة "أوبر" لخدمات نقل الركاب عبر تطبيق الهواتف الذكية عملياتها على الفور، بسبب مزاعم بشأن منافسة غير عادلة، وبالتالى تحقق مميزات "ضخمة"، مشيرة الى أنه وفقا  للأرقام الخاصة لشركة أوبر فقد  قام الكولومبيون بأكثر من 300 مليون رحلة عبر خدمة أوبر فى السنوات الست الماضية .

وفي 11 يناير 2020 أعلنت أوبر أنها ستوقف عملها في كولومبيا ابتداء من الأول من فبراير بعدما اتهمت هيئة المنافسة بالبلاد الشركة الأمريكية لخدمات النقل التشاركي بالدخول في منافسة غير عادلة، وطالبتها بوقف عملياتها، فيما وصفت أوبر قرار الهيئة بـ"المتعسف"، وقالت إنه انتهك حقوقا دستورية، واشتكت الشركة أيضا بشأن ما قالت إنه لا توجد لائحة لبرامج سيارات الأجرة في كولومبيا.

وأضاف الشركة أن "أوبر كانت الشركة الأولى التي تقدم في كولومبيا بديلا متنقلا موثوقا به ومبتكرا، واليوم وبعد 6 سنوات تكون كولومبيا هي الدولة الأولى في القارة التي تغلق أبوابها في وجه التكنولوجيا"، حيث مارست أوبر نشاطها في كولومبيا ووضعها القانوني غير محدد ومن شأن إنهاء عملياتها أن يؤثر على مليوني عميل و88 ألف سائق، بحسب التقارير السابقة.


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment