مان سيتى يرجع للخلف..7 أرقام سلبية تحدث للمرة الأولى فى عهد جوارديولا

حقق فريق مانشستر سيتى الإنجليزى، العديد من الأرقام السلبية التى تحدث للمرة الأولى فى عهد المدرب الإسبانى بيب جوارديولا، عقب هزيمته أمام مضيفه توتنهام هوتسبير، بهدفين دون مقابل، فى المباراة التى أقيمت بينهما على ملعب "توتنهام"، ضمن منافسات الجولة الـ25 من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي "بريميرليج".

وجاءت أبرز 7 أرقام سلبية حققها مان سيتي تحت قيادة جوارديولا بعد سقوطه أمام توتنهام وابتعاده بشكل كبير عن المنافسة على لقب البريميرليج، كالتالى:

تلقى فريق مانشستر سيتي الهزيمة السادسة فى الدوري الإنجليزي هذا الموسم، وهوأ أسوأ أرقامه في موسم واحد تحت قيادة بيب جوارديولا، وذلك مع 2016/2017.

فشل مان سيتي في تسجيل 4 من ركلات الجزاء الستة الأخيرة التي حصل عليها في جميع البطولات، ثلاثة لاعبين مختلفين نفذوا هذه الركلات (جابرييل خيسوس 2، رحيم ستيرلينج، إلكاي جوندوجان).

تعد هزيمة مانشستر سيتي أمام نظيره فريق توتنهام، الثانية للسيتزينز على التوالى فى جميع المسابقات، وهذا الأمر الذى يحصل للمرة الأولى، تحت قيادة جوارديولا.

فشل السيتيزنز فى التسجيل بمباراتين على التوالى بعد خسارته أمام مانشستر يونايتد، الأربعاء الماضى 1 – 0، فى إياب دور نصف نهائي كأس الرابطة الإنجليزية.

فارق الـ22 نقطة، بين ليفربول صاحب الصدارة، برصيد 73 نقطة، ووصيفه مانشستر سيتي، الوصيف برصيد 51 نقطة هو الأكبر فى تاريخ الدوري الإنجليزي بعد مرور 25 جولة.

يعد مان سيتى ثانى أكثر الأندية فى الدوري الإنجليزي إهدارا لركلات الجزاء فى جميع البطولات منذ بداية الموسم الماضى برصيد ستة خلف مانشستر يونايتد المتصدر برصيد 7 ركلات مهدرة.

يعد سون هيونج مين الذى سجل الهدف الثانى للسبيرز ضد مان سيتي ثانى أفضل هداف ضد مان سيتي منذ تولى جوارديولا مهمة تدريب الفريق فى أغسطس من عام 2016 برصيد 5 أهداف خلف جيمى فاردى المتصدر برصيد 6 أهداف فى جميع البطولات.

 


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment