الذهب مستقر فى ظل استمرار حذر المستثمرين بشأن مخاطر نزاع بين أمريكا وإيران

ارتفعت أسعار الذهب اليوم الخميس، فى الوقت الذى فضل فيه المستثمرون الإبقاء على المعدن الأصفر الذى يُعد ملاذا آمنا على الرغم من تراجع احتمالات تصاعد النزاع بين الولايات المتحدة وإيران بعد أن خفف الطرفان من حدة موقفهما.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1557.34 دولار للأوقية (الأونصة). وبلغت الأسعار أعلى مستوياتها منذ مارس 2013 عند 1610.90 دولار أمس الأربعاء. واستقرت العقود الأمريكية الآجلة للذهب عند 1559.80 دولار.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الأربعاء إنه لا يتعين على الولايات المتحدة بالضرورة الرد عسكريا على هجوم إيران على قوات أمريكية بالعراق، بينما قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن الهجمات "استكملت" رد طهران على مقتل القائد العسكري قاسم سليماني.

وقال ايليا سبيفاك كبير خبراء العملة لدى ديلي إف.إكس إنه بعد الإشارة من الجانبين لسعيهما لنزع فتيل الأزمة "هناك درجة من الارتياح في الأسواق".

وأضاف "لم نر تصعيدا فوريا، على الرغم من أنه ليس دقيقا أن نقول أنه لن يحدث، ذلك الخطر موجود".

وارتفع الذهب، الذي يُعتبر استثمارا آمنا في أوقات الضبابية السياسية والاقتصادية، 2.4 بالمئة أمس الأربعاء وتجاوز مستوى 1600 دولار المهم بعد هجمات إيران.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، بلغ البلاديوم ذروة قياسية عند 2149.50 دولار للأوقية بفضل استمرار مخاوف بشأن المعروض، وصعد في أحدث تعاملات 1.8 بالمئة إلى 2142.51 دولار للأوقية.

واستقرت الفضة عند 18.08 دولار للأوقية، بعد أن بلغت أعلى مستوياتها منذ سبتمبر عند 18.85 دولار أمس الأربعاء، بينما ارتفع البلاتين 0.2 بالمئة إلى 955.61 دولار.

Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment