فتاة التحرش تبرئ متهما أمام النيابة: "هانى" كان بحوزته كلب وحاول إبعاد الشباب

فتاة التحرش تبرئ متهما أمام النيابة: "هانى" كان بحوزته كلب وحاول إبعاد الشباب

حصل "اليوم السابع" على أقوال الفتاتين المجنى عليهما أمام النيابة العامة، بواقعة التحرش الجماعى التى حدثت ليلة رأس السنة بشارع الجمهورية بمدينة المنصورة، وقد استمعت النيابة لأقوال الفتاتين بعدما تم عمل طابور عرض للمتهمين أمام الفتاتين، بعد ورود تحريات المباحث حول الواقعة وتقديم فيديوهات الواقعة.

وأكدت الفتاتان نزولهما فى تمام الثانية عشر من مساء الثلاثاء، الى شارع الجمهورية إلا أنهما لاحظا بعض الشباب يسيرا خلفهما، وتحرشوا بهما لفظيا فقط وأشاروا أمام النيابة إلى ان جميع المقبوض عليهم صغار السن وأن من كان يقوم بعملية التحرش أشخاص كبيرة السن، وكان هناك البعض الأخر يحاولون الدفاع عننا، وابعاد تجمعات الشباب وانهم لا يعلموا من قام بمحاولة التحرش بهم نظرا للعدد الكبير من الشباب الذى تدافع حولهما وأشارت" الزهراء .ع ال "احدى الفتاتين أن المتهم” هانى .ح “ ويعمل ماسح أحذية كان بحوزته كلب وكان يحاول إبعاد تجمعات الشباب .

كما أكدتا على إصرار الشرطة بتحرير محضر لهن، و استعادة حقوقهن، ومحاسبة المتورطين بتقديمهم للعدالة.

واستمعت النيابة العامة لأقوال عدد من أصحاب المحلات التجارية المتواجدين بالمنطقة من شهود الواقعة وكذلك “هانى مجدى محمود” أحد شهود الواقعة صاحب السيارة الحمراء التى غادرت إحداهما بداخلها وظهر بالفيديو الذى انتشر على مواقع التواصل الاجتماعى .

وقال محسن البيه، محامى المتهمين إن النيابة استمعت لأقوال المتهمين وشهود الواقعة وقامت بتفريغ الكاميرات التى أظهرت وجود المتهين بمكان الواقعة ولكن لم يظهر الفيديو عدم قيام المتهمين بالاشتراك فى الواقعة مشيرا إلى أن أقوال الشهود والمجنى عليهما تؤكد عدم اشتراكهم فى الواقعة واضاف ان 4 متهمين منهم طلاب بالثانوية العامة ومتهمان بكلية التمريض وظهروا يرتدون البالطو الابيض بالفيديو بالإضافة للمتهم الاخير ويعمل ماسح احذية الذى ظهر بالفيديو ومعه كلب حاول استخدامه لإبعاد تجمع الشباب .

وكان اللواء فاضل عمار، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، قد تلقى إخطاراً من اللواء سيد سلطان، مدير المباحث الجنائية، يفيد انتشار فيديو على مواقع التواصل الاجتماعى فيس بوك وتويتر ورصد قسم المساعدات الفنية للمقاطع التى تظهر واقعة تحرش جماعى بفتاتين بشارع الجمهورية بالقرب من بوابة جامعة المنصورة ليلة رأس السنة الميلادية.

وكلف مدير الأمن بتشكيل فريق بحث برئاسة اللواء سيد سلطان، مدير المباحث، يضم ضباط قسم مكافحة جرائم الآداب العامة، ومباحث قسم أول المنصورة بالتنسيق مع ضباط فرع الأمن العام، وجرى التحفظ على كاميرات المراقبة الموجودة بالمنطقة لتحديد الجناة فى واقعة التحرش وكذلك الكشف عن هوية الفتاة ضحية الواقعة.

وتوصلت الأجهزة الأمنية إلى هوية الفتاتين بعد أن تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى مقاطع فيديو تظهرهما خلال سيرهما بشارع الجمهورية وتعرضهن للتحرش على يد العشرات من الشباب وهم "الزهراء .ع"، 20 سنة طالبة بمعهد هندسة السلاب ومقيمة بمركز الكردي، بالدقهلية وصديقتها "مي. م"، 20 سنة، طالبة بكلية التربية الرياضية بجامعة المنصورة، وحررا محضر بالواقعة بقسم شرطة أول المنصورة.

وألقى القبض على 7 متهمين فى الواقعة بينهم 4 طلاب "18 سنة" وطالبان "20 سنة" وماسح أحذية "20 سنة"، وعرضوا على النيابة العامة التى قررت اخلاء سبيلهما بضمان محل اقامتهم.

 

 

 

IMG-20200105-WA0005

 

IMG-20200105-WA0006

Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment