ابتكار مستشعر بيولوجى يمكنه اكتشاف الملوثات الكيميائية فى الماء وحبسها

ابتكر العلماء مستشعرًا بيولوجيّا يمكنه اكتشاف الملوثات الكيميائية في الماء وحبسها بالطريقة نفسها التي يصطاد بها نبات فينوس الحشرات.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية فألهم نبات فينوس، الذى يصطاد الحشرات، العلماء فى دراسة مؤخرا، لخلق نوع جديد من المستشعرات البيولوجية يمكنه اكتشاف الملوثات المائية وتصيدها.

 

ويمكن لأجهزة الاستشعار اكتشاف الجزيئات المستهدفة والاستيلاء عليها، وهو اكتشاف يمكن أن يكون له تطبيقات بيئية وطبية وأمنية متنوعة.

 

وعلى الرغم من أن مادة البورفيرينات في الطبيعة تحتوى على نوى معدنية تولد خواصها المتنوعة، إلا أن الكيميائيين ماتياس سينج وكاروليس نورفيشا من كلية ترينتي في دبلن وزملاءه بدأوا بدلاً من ذلك في البحث عن بورفيرينات خالية من المعادن للوصول إلى ابتكارهم المحاكى للطبيعة، وقد فتح هذا مجموعة جديدة تمامًا من المستقبلات الجزيئية.

 

ويمكن للفريق وضع ما يسمى بالمجموعات الوظيفية المصممة لالتقاط جزيئات صغيرة مستهدفة مثل الملوثات الصيدلانية أو الزراعية وتخزينها في بنية البورفيرين الكبيرة الشبيهة بالفخ.


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment