تعرف على اللقب الجديد لمهمة مركبة ستارلاينر المصممة لنقل رواد الفضاء

اتخذت أول مهمة تابعة لمركبة شركة بوينج "ستارلاينر" بعد عودتها من الفضاء اسم "كاليبسو"، حيث سينطلق على متنها رواد الفضاء قريبا، ومنهم رائد الفضاء سونى ويليامز، الذي سيتولى قيادة أول رحلة لإعادة الكبسولة التي أكملت اختبار الطيران المداري.

 

ووفقا لما ذكره موقع "space"، وقف وليامز أمام مركبته الفضائية المستقبلية بعد ساعة ونصف فقط من هبوطها تحت المظلات، قائلا: "تحية صغيرة للمستكشفين الآخرين والمركبات التي كانوا يستقلونها ، أعتقد أننا سنطلق عليها اسم "كاليبسو".

 

وتعد مركبة بوينج ستارلاينر أول كبسولة للطاقم الأمريكي تعود من الفضاء إلى أرض صلبة بدلاً من سقوطها بالمحيط، ولعل هذا الاسم "كاليبسو" كانت ابنة أطلس فى الأساطير اليونانية التى يعود لها عدة أسماء لصواريخ الفضاء انتسابا لأسماء الآلهة القديمة.

 

كما أن إطلاق ستارلاينر كان على صواريخ Atlas V من تحالف الإطلاق المتحد (ULA)، وتم تعيين وليامز، ورائد الفضاء ناسا جوش كاسادا، واثنين من زملائه في الطاقم  للسفر على متن كاليبسو فى أول مهمة تشغيلية لستارلينر إلى محطة الفضاء الدولية. 

 

ويتعين على شركة بوينج وقبل إطلاقها، أولاً تحليل البيانات من اختبار الطيران المداري (OFT) من كاليبسو، والتي تم اختصارها بواسطة جهاز توقيت، وإجراء اختبار رحلة الطاقم (CFT) لإكمالها باستخدام اختبار آخر مختلف للكبسولة.


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment