تقرير: الأشخاص يتجهون لخيارات لا تنقذ الكوكب من الدمار

تبين من خلال تقرير حديث، أن هناك سوء وعى حول الخيارات الأفضل لحل مشكلة تغير المناخ وإنقاذ كوكب الأرض من الدمار، حيث يؤكد أن البريطانيين الذين يشعرون بالقلق من أزمة المناخ، يقومون بتغييرات مضللة في نمط الحياة مثل تقليل استهلاكهم من البلاستيك فى حين وجود خيارات أفضل.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، وجد الباحثون أن ما يقرب من ثلثي الناس يشعرون بالقلق تجاه تغير المناخ و على استعداد لإجراء تغييرات للتصدي له، ومع ذلك، فإن أكثر التغييرات الفعالة الخاصة بتقليل آثار الكربون لم يتم التعرف عليها إلا من جانب حوالي 4 إلى 5 % من الناس.

 

وشملت هذه التغييرات التحول إلى الطاقة المتجددة، وتناول كميات أقل من اللحوم والطيران أقل، في المقابل، فيما قال 18% من البالغين الذين شملهم الاستطلاع أن خفض البلاستيك سيكون التغيير الأكثر تأثيرًا الذي يمكنهم القيام به، على الرغم من كونه أقل فعالية.

 

واستطلع البحثون بشركة الطاقة المتجددة Good Energy، رأى 2000 من البالغين البريطانيين حول وعيهم بأزمة المناخ، والإجراءات التي سيتخذونها للمساعدة في مكافحتها، وكيف كانوا مثمرين بالإجراءات المختلفة.

 

وقال 42 % من العينة أنهم ليسوا على علم بشكل واضح ما هي الإجراءات التي يمكنهم اتخاذها لإحداث الفرق الأكثر إيجابية، كما أن التغيير الكبير الذي افترضه الناس سيساعد البيئة هو تقليل نفايات البلاستيك فى حين أن التوقف عن استخدام الوقود الأحفورى هو الأهم.

 

 


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment