رئيس "اتصالات البرلمان": علينا توعية الشارع بالإبلاغ عن أى فيديوهات مسيئة للدولة

أكد النائب أحمد بدوى، رئيس لجنة الاتصالات بمجلس النواب، أن اللجنة ستبدأ فى عقد سلسلة حوارات مجتمعية مع وزارة الاتصالات لشرح إيجابيات وسلبيات "السوشيال ميديا"، والتوعية بكيفية التعامل معها، وستجوب هذه السلسلة محافظات الجمهورية، خاصة أنها أصبحت وسيلة لبث الشائعات والأكاذيب وتصدير حالة من الإحباط للشارع المصرى.

واعتبر رئيس لجنة الاتصالات بمجلس النواب أنه لا بد من التوعية بالقوانين التى خرجت عن البرلمان بشأن التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعى، والضوابط والمعايير التى تتضمنها، مشيرا إلى أنه لا بد من التوعية بأن قانون الإرهاب والجريمة الإلكترونية ينصان على عقوبات لمن ينشر أى فيديوهات تحمل إساءة للدولة المصرية.

وتابع النائب أحمد بدوى: "المادة 29 فى قانون الإرهاب تنص عن أن استخدام فيديوهات تحرض على العنف تصل عقوبتها إلى المؤبد، وإذا حدث وفاة تصل إلى الإعدام.. وقانون مكافحة الجريمة الإلكترونية تتنوع فيه العقوبات لتصل إلى المؤبد.. وعلى الجميع أن يفهم أن هذه التشريعات لا تستهدف تكميم الأفواه كما يردد البعض بل تحمى بيانات المواطنين وحقهم فى العيش دون قلق أو رسائل إحباط".

وأوضح أن الفترة الأخيرة شهدت موضة بث الفيديوهات المباشرة، والتى يتم تبادل فيها "السب والقذف" وكأن أحدا لا يعلم أن القانون ينظم ذلك بعقوبات رادعة وهو ما يستلزم توخى الحذر من الجميع.

وشدد "بدوى" على أن موقع فيس بوك يدرك أن مستخدميه من مصر وصل عددهم لما يقرب من مليار ونصف المليار، وهو ما تعلمه الكتائب الإلكترونية للتنظيمات الإرهابية والإخوان وتعمل عليه، موضحا أنه لا بد من التوعية للمواطنين بأنه حال العثور على أى فيديو يحمل إساءة للدولة المصرية لا بد وأن يتم الإبلاغ عنه حتى يصل عدد المبلغين لـ50 ألفا، وبناء عليه تتمكن إدارة فيس بوك من حذفه.

وقال "بدوى" إن ذلك ما تعمل عليه الكتائب الإلكترونية بشكل دائم والتى تعمل على مدار 24 ساعة، ووقت نشر وسائل الإعلام المصرية أى فيديو يفضح ممارستهم يقومون بالإبلاغ عنه ليتم حجبه بعد ذلك، فهى تشكيلات عصابية إلكترونية محترفة.


Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment