مطالبات بضرورة رصد المواقع والصفحات المروجة للشائعات ومحاكمة المسؤوليين عنها

أكد عبد الشكور عامر، الخبير فى شؤون الحركات الإسلامية، أن سبب لجوء الإخوان والدول المعادية لمصر ، لسلاح ترويج الشائعات والأكاذيب هو نجاح الدولة المصرية فى مواجهة الإرهاب ،  والقضاء على كل أشكال الانفلات الأمنى على أرض الواقع، وهو ما دفع أعداء الوطن للجوء لحرب الجيل الرابع من خلال مواقع التواصل والسوشيال ميديا ، بدعم بعض القوى الخارجية المعادية للوطن والمواطن والتى وفرت منصات إعلامية للهجوم على الدولة المصرية ومؤسساتها بنشر الشائعات والأكاذيب الممنهجة .

وشدد الخبير فى شؤون الحركات الإسلامية، على ضرورة  رصد المواقع  والصفحات المروجة للشائعات وإغلاقها فورا وتقديم القائمين عليها لمحاكمات فورية حتى يكونوا عبرة لمن تسول لهم أنفسهم التآمر على أمن واستقرار الوطن والمواطن .



Let's block ads! (Why?)

شاركه علي جوجل بلس
    تعليقات جوجل
    تعليقات فيسبوك

0 comments:

Post a Comment